فرط الحركة وتشتت الانتباه :البرنامج السلوكي

فرط الحركة وتشتت الانتباه

يقدم الدكتور محمد عوني أبو حليمة اخصائي الطب النفسي والادمان في هذا المقال أهم المعلومات التي تتعلق بالبرنامج السلوكي ل فرط الحركة وتشتت الانتباه (ADHD)، وهو اضطراب يصيب الأطفال والبالغين على حد سواء، ومن أفضل علاجاته المستخدمة حاليًا في مجال الطب النفسي هو العلاج السلوكي.

فرط الحركة وتشتت الانتباه :البرنامج السلوكي

يُركز العلاج السلوكي على الطريقة التي يجِب أن يتكيَّف بها الأشخاص المحيطين بمصاب فرط الحركة وتشتت الانتباه لتشجيع السلوكيات الجيدة وتثبيط السلوكيات غير المرغوب فيها.

يمكن أن يؤثر هذا الاضطراب على:

  •  الأداء الاجتماعي.
  • الأداء المدرسي.
  • الأداء في العمل.

يعد التشخيص المبكر، والعلاج الناجح، والدعم العائلي من الأمور الهامَّة لمساعدة الأفراد المصابين بـفرط الحركة وتشتت الانتباه على التعايش بشكل أفضل مع هذا الاضطراب.

يعاني الأشخاص المصابون بفرط الحركة وتشتت الانتباه من صعوبة في تنفيذ مهامهم، مثل:

  • التخطيط.
  • التنظيم.
  • التحكم في الاندفاعات.

لذلك، ينبغي توفير الدعم والمساعدة اللازمة لهم في لمساعدتهم على تحقيق التوازن بين العلاج الدوائي والعلاج السلوكي، لتحسين جودة حياتهم نحو الأفضل.

ما هي أهم سلوكيات مصاب فرط الحركة وتشتت الانتباه؟

يُظهر المصاب مجموعة من السلوكيات التي تندرج أسفل مسمى تشتت الانتباه، حيث يكون المصاب:

  • كثير الإهمال في ما يتعلق بالأعمال المدرسية، أو في أداء المهام والأنشطة الأخرى.
  • مستمع ومنصت غير جيد.
  • الفشل في اتباع أي تعليمات أو خطوات موكلة إليه مع ضعف واضح في التركيز.
  • يتطلب قيامه بالمهام مجهودًا عقليًا كبيرًا.
  • ينسى الأنشطة والمهام التي يقوم بها أو الواجب عليه أن يقوم بها.
  • يتشتت انتباهه بسهولة.
  • دائمًا ما يفقد أشياؤه.

أما السلوكيات الأخرى بالغة الأهمية التي تندرج أسفل مسمى فرط النشاط والاندفاع، فهي التالي:

  • لا يجلس مكانه طويلاً حين يتوجب عليه البقاء جالسًا، تجده يتوقف، ثمَّ يبدأ بالمشي أو الجري في أماكن وأوقات غير مناسبة.
  • لا يستطيع اللعب بهدوء.
  • يتحدَّث بشكل مفرِط.
  • يجيب على أسئلتك قبل الانتهاء من السؤال.
  • لا يستطيع انتظار دوره للحصول على الأشياء.
  • يُقاطع الآخرين أثناء الحديث.
  • يتطفل على الآخرين أثناء اللعب.

ماذا يتضمن العلاج السلوكي لفرط الحركة وتشتت الانتباه؟

تنقسم الإجراءات المتبعة في العلاج السلوكي إلى قسمين:

برامج التدريب السلوكي للأبوين

يتضمن تدريب الأبوين على كيفية مساعدة الأطفال على التحكم في السلوك الاندفاعي، وتعلم طرق أكثر فائدة للتعامل مع الأعراض التي تظهر على ابنهم المصاب.

هناك العديد من برامج التدريب السلوكي للأبوين التي ثبتت فعاليتها:

  • العلاج التفاعلي بين الأبوين والطفل (PCIT).
  • تدريب الأبوين على إدارة السلوك (PMT).
  • برنامج الأبوة والأمومة الثلاثي الإيجابي (Triple P).

تعمل هذه البرامج جميعها على تعليم الأبوين كيفية استخدام الثناء لتعزيز سلوكيات الطفل الإيجابية بشكل أكثر فاعلية، وتقليل المجادلات، ونوبات الغضب، بالشكل الذي يُقلل من الجهد المبذول من الأبوين للتعامل مع ذلك.

غالبًا ما يشعر الأشخاص الذين يعانون من اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه بأنهم يتعرضون للتوبيخ والعقاب بشكل أكبر من الإشادة بأفعالهم الإيجابية.

لذلك يمكن للحصول على اهتمام إيجابي من الأشخاص الأكثر أهمية في حياتهم مثل والدهم ووالدتهم، وأن يكون حافزًا كبيرًا لهم.

برامج التدريب السلوكي للفرد المصاب

يعاني المصابون بفرط الحركة وتشتت الانتباه عادةً من صعوبات في التنظيم الذي يُساعدنا جميعًا على إنجاز المهام اليومية، كالتخطيط، واتخاذ القرارات، والتحكم في العواطف، والتعلم من الأخطاء.

يتضمن تدريب الطفل على كيفية أداء المهام والوظائف تشمل بقاء الطفل منظمًا، وقادرًا على التخطيط للمهام الموكلة إليه، وقادرًا على إدارة الوقت.

يعمل أخصائي العلاج النفسي على تعليم الفرد المصاب حول استراتيجيات التعلم التي تكمل أو تعزز قدرات الطفل الخاصة.

يساهم أخصائي العلاج النفسي مع الآباء والطفل المصاب لتحديد الإجراءات والأدوات اللازم الاستفادة منها في إنجاز العمل بنجاح وبأقل قدر من الارتباك.

يعمل المعالج النفسي مع الطفل المصاب على تطوير أنظمة للتعامل مع العمل، من الناحيتين التنظيمية والأكاديمية.

أهمية العلاج السلوكي

على الرغم من أن العلاج السلوكي لا يعمل بشكل جذري على الحد من أعراض اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، إلا أنه يعمل على تعليم الأطفال كيفية التعامل معها وتخفيفها.

يُمكن دمج العلاج السلوكي مع العلاج في الأدوية في بعض الحالات، وفي حالات أخرى، قد يكون العالج السلوكي وحدهُ كافيًا دون أن يكون هناك حاجة لتناول الأدوية.

وتشمل أهمية العلاج السلوكي للأطفال والبالغين على حدٍ سواء، ما يأتي:

  • تقليل المشاكل التي تسبب بها السلوك غير الإيجابي.
  • تحسين العلاقات الاجتماعية مع الآخرين بشكلٍ عام.
  • تسهيل التخلص من المشاكل المزاجية مثل القلق، أو الكآبة.
  • التخلص من الأفكار والعواطف السلبية أو تغييرها.
  • وضع طرق للتعامل مع الضغوط اليومية، والعاطفية، والاجتماعية.
  • وضع طرق للتعامل مع المهام اليومية.

معلومة هامَّة

يمتلك المصابين بفرط الحركة وتشتت الانتباه فلسفة خاصة عند تحديد مقدار الجهد الذي يجِب بذله في إنجاز الأشياء، حيث يقومون بتوفير طاقتهم للأشياء التي يعتقدون أنها ستكون ذات فائدة أكثر، يُمكن تصور ذلك على أنه “اقتصاد في الطاقة العصبية”.

عندما يبذل الأطفال جهدًا كبيرًا في شيء ما، يتوقعون أن يرى العائد على جهودهم، وإذا لم يحدث ذلك، سيشعرون بالإحباط بشكل كبير، لذلك، سيعمل المعالج النفسي الجيِّد على تطوير مهارات بهدف تحقيق النجاح في تخطي ذلك.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المصادر:

1.https://www.cdc.gov/ncbddd/adhd/diagnosis.html#:~:text=Often%20has%20trouble%20holding%20attention,trouble%20organizing%20tasks%20and%20activities.

2.https://www.healthychildren.org/English/health-issues/conditions/adhd/Pages/Behavior-Therapy-Parent-Training.aspx

3.https://childmind.org/article/behavioral-treatments-kids-adhd/

4.https://www.healthline.com/health/adhd/behavioral-therapy-for-adhd#for-adults

للتواصل مع العيادة لحجز موعد او استشارة

Tags: No tags

Comments are closed.