التبول اللاإرادي: ما دور العلاج النفسي؟

التبول اللاإرادي

باب، لكن بنسبة أقل تصِل إلى 1-0.5%، ويُعد التبول اللاإرادي مشكلة بيولوجية بحد ذاتها، وعلى الرغم من ذلك، يتسبب في ظهور أعراض نفسية عالية التأثير في الأشخاص المصابين به بشكل شائع، والتي تشمل: اضطرابات عاطفية ونفسية وسلوكية.

يقدم الدكتور محمد عوني أبو حليمة اخصائي الطب النفسي والإدمان في هذا المقال أهم المعلومات التي تتعلق ب التبول اللاإرادي ودور العلاج النفسي في حل المشكلة.

العلاج النفسي لتخفيف التبول اللاإرادي

يأتي دور العلاج النفسي في علاج التبول اللاإرادي كما يلي:

تعديل السلوكيات

ويكون ذلك تحت إشراف طبيب نفسي للأطفال لتعليم الطفل الطرق التي تُمكنه من السيطرة على المثانة، ويتم ذلك من خلال ما يلي:

  • الممارسات السلوكية: شُرب الماء في الصباح وبعد الظهر، والتوقف عن شرب السوائل في فترات المساء، مع التبول قبل النوم، والاستيقاظ مرتين أثناء النوم للتبول عن طريق منبه.
  • تقليل فترات التبول: مع محاولة إبقاء فترة معينة متفق عليها بين كل مرة يتم فيها التبول والمرة التي تليها.
  • مشاركة الآباء في العلاج: وذلك في حال وجود مشاكل وخلافات عائلية تُؤثر على علاج الطفل.

لا يستطيع الأطفال النهوض في الليل للذهاب إلى الحمام، بسبب أنهم لم يتعلموا كيفية التحكم في عضلات المثانة لمنع حدوث التبول اللاإرادي أثناء النوم، لذلك، يجِب أن نتأكد من تلقيهم لهذا التدريب السلوكي أثناء العلاج.

العلاج النفسي التحفيزي

يستخدم المديح والتشجيع والمكافآت لمساعدة الطفل على التحكم في المثانة، للحصول على أفضل النتائج، حيثُ يوصي الطبيب بالتالي:

  • قم بتصميم نظام مكافأة: كافئ طفلك عندما يقوم بالتبول قبل النوم، أو عندما يستيقظ ويذهب إلى الحمام وحده أثناء النوم، أو عند نجاحه في الحصول على ليلة جافة. 
  • ابتعِد عن عقاب الطفل عند تبليل الفراش.

يمكن أن يساعد العلاج التحفيزي الأطفال على اكتساب درجة معينة من السيطرة على مشكلة سلس البول، ولكن إذا لم يساعد طفلك في غضون 3 إلى 6 أشهر، ففكر في تجربة طرق أخرى.

العلاج السلوكي المعرفي (CPT)

يعتبر التبول اللاإرادي مصدرًا محتملاً لانخفاض احترام الذات، وقد ارتبط بالاضطرابات العاطفية والسلوكية.

يُعتبر العلاج السلوكي المعرفي أحد أنجح العلاجات المتبعة في علاج مشكلة سلس البول، حيثُ أظهرت الأبحاث أن الأطفال والمراهقين الذين عولجوا بالعلاج السلوكي المعرفي كانوا أكثر نجاحًا في التخلص من التبول اللاإرادي لمدة 3 أسابيع متتالية مقارنة بأولئك الذين لم يتلقوا أي علاج مشابِه.

كما أثبتت دراسات أنَّ الأطفال الذين يتلقون العلاج المعرفي السلوكي كانوا أقل عرضة للانتكاس مقارنة بمن يتبعون علاجات أخرى للتبول اللاإرادي.

هل العلاج النفسي أفضل من الأدوية لمشكلة التبول اللاإرادي؟

يُجري الطبيب مجموعة من الاختبارات الجسدية الشاملة لطفلك، بما في ذلك تحاليل البول، من أجل الحصول على أفضل خطة علاجية، وإلى جانب العلاج النفسي قد يوصي الطبيب بأدوية، ولكن تكمن عيوبها بما يلي:

  • قد تسبب الأدوية بحدوث بعض الآثار الجانبية.
  • قد تؤدي بعض الأدوية إلى عودة المشكلة بمجرد التوقف عن استخدامها.

أسباب التبول اللاإرادي

عوامل فسيولوجية

  • الوراثة.
  • التطور البطيء لآلية التحكم في المثانة بأوامر الدماغ.
  • صغر حجم المثانة.
  • إدرار البول بحجم كبير أثناء النوم.
  • اضطرابات النوم، كالإصابة بانقطاع النفس أثناء النوم.
  • الإمساك: يتسبب في تخزين البراز في المستقيم، الذي يضغط بدوره على المثانة، مما يحُد من قدرتها على الاحتفاظ بالبول عند الاطفال.

أسباب نفسية واجتماعية

يُمكن أن يُؤدي الضغط النفسي أيضًا إلى التبول اللاإرادي، خاصةً لدى الأطفال الذين يُعانون من اضطرابات التعلم، أو مشاكل الانتباه وفرط النشاط (ADHD).

كما تؤدي الضغوطات الاجتماعية لهذه المشكلة، ومنها:

  • النزاعات العائلية.
  • نوم الطفل وحيدًا.
  • الانتقال إلى مدرسة جديدة.
  • الحوادث والصدمات النفسية.
  • ولادة أخ أو أخت جديد.

قد يسبب التبول اللاإرادي حدوث توتر نفسي، وللتعامل مع ذلك، تابع مقال: التعامل مع التوتر النفسي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المصادر:

  1. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK62702/
  2. https://myhealth.alberta.ca/Health/Pages/conditions.aspx?hwid=hw211687#:~:text=Motivational%20therapy%20for%20bedwetting%20uses,record%20of%20your%20child’s%20progress.
  3. https://www.abct.org/fact-sheets/bed-wetting/
  4. https://www.urologyhealth.org/urologic-conditions/bed-wetting-(enuresis)
  5. https://mindboxpsychology.com.au/enuresis-day-or-night-time-wetting/

للتواصل مع العيادة لحجز موعد او استشارة

Tags: No tags

Comments are closed.